27 ديسمبر 2016
لماذا لا يوجد مظلات جوية على متن الطائرات

لماذا لا يوجد مظلات جوية على متن الطائرات

من الوارد جداً أن يكون ذاك السؤال قد طرأ ببالك يوم ما، وهو لماذا لا يوجد مظلات جوية في الطائرات المدنية، والتي قد تعتقد بأنها تساعد الركاب في أن يحمون أنفسهم بأوقات سقوط الطائرة، فستجد أن الإجابة مختصرة جداً إذ يصعب تطبيق نظام تزويد الطائرات المدنية بالمظلات الجوية للحفاظ على ارواح الركاب بسبب عدد من العوامل التقنية والاقتصادية، من بينها سرعة تحليق الطائرات التي عادة ما تحلق بسرعة 500 ميل في الساعة، الأمر الذي يجعل القفز منها  عملية صعبة، كما انه يعرض الراكب للخطر فور قفزه من الطائرة، حيث سيصطدم بباب الطائرة أو ذيلها ويموت على الفور. وذلك بسبب فارق الضغط والهواء وغيره من العوامل الفيزيائية.

كما أن الحوادث الجوية للطائرات غالبا ما تقع خلال عملية لإقلاع أو الهبوط ، لذلك لا يوجد هناك ارتفاع  ثابت يساعد على القفز بالمظلات الجوية .اضافة الى أن استخدام المظلات يتطلب تدريب ومعدات خاصة ، وحتي لو توفر هذا التدريب لا يمكن لأي شخص حتي ولو كان بطل العالم في القفز بالمظلات أن يقفز من الطائرة من على ارتفاع 30 ألف قدم أو أكثر بدون أكسجين ولباس واقي وعلى سرعة عالية جداً. القفز الحر بدون أكسجين وبدون ملابس خاصة واقية عادة ما يكون من على ارتفاع 18 الف قدم أو أقل وعلى سرعة150 عقدة تقريباً.

 بالإضافة لذلك فأسعار المظلات الجوية مرتفعة السعر، حيث تكلف الواحدة منها من 2000 إلى 6000 آلاف دولار. كما انها ذات وزن ثقيل  تتراوح ما بين9 إلى 12 كيلوغرامًا، بالإضافة إلى تكاليف أسطوانات الأكسجين لكل راكب. كما أن الطائرات يتم تصميمها لتكون مضغوطة بشكل يحاكي جو الأرض، بما يسمح للركاب بالتنفس. فالطائرة ليست مصممة على أن يتم فتح بابها في منتصف الرحلة، حيث سيتم حدوث اختلال في الضغط  الجوي وبالتالي دخول الطائرة في مرحلة الخطر.

حقائق علمية:

 وفقا لعدة دراسات, الجلوس في المقاعد الخلفية للطائرة أقل عرضه للموت عند اصطدام الطائرة. كما أن وجود مخرج  خلف الطائرة يقلل عدد الوفيات عند سقوط الطائرة من ارتفاع 35الف قدم (بدون مظلات).

 سجل مكتب الطائرات العالمي  منذ  عام 1941 حتى عام 2008 سقوط  157 شخص من الطائرات وظلوا على قيد الحياة منهم 24 شخص سقطوا من ارتفاع يزيد عن  10الاف قدم ومن تلك الحوادث كانت خلال الحرب العالمية الثانية عام 1944، حيث أصاب مدفع حربي ذيل طائرة بريطانية فسقط شخص من ارتفاع  18الف قدم بدون مظلة جوية  فوقع على الشجرة، ولم  يصاب باي أذى، وتم القبض عليه من قبل  القوات الالمانية  وتم إطلاق سراحه  بعد إعطائه شهادة ذكرى  توثق سقوطه وبقائه على قيد الحياة.

المصدر: بي بي سي