15 فبراير 2016
كيف يفسر دماغ الإنسان عملية الضحك

يؤكد الأطباء أن الضحك، مهم جدا للإنسان، فهو يحمي من النوبات القلبية، ويزيد من كفاءة جهاز المناعة، إضافة إلى العديد من الفوائد الأخرى، مثل تشغيل الجهاز التنفّسي والحجاب الحاجز، ومنطقة البطن، وعضلات الوجه والأرجل والظهر.

إن الضّحك شكلاً من أشكال التّعبير عن الفرح و السّعادة، وهو جزءاً من السّلوك الإنساني الّذي ينظّمه المخ، إذا كيف يتم ذلك؟

في حال ملامسة باطن القدمين بلمسات خفيفة لأحد الأشخاص، فإن النهايات العصبية المتواجدة أسفل الطبقة العليا للبشرة أو الجلد تقوم بإرسال إشارات كهربائية إلى الدماغ حيث يتم تفسير هذه الإشارات على نوعين، بسبب استقبال جهتين مختلفتين لتلك الإشارات، واحدة تسمى القشرة الحسية الجسدية، تقوم باستقبال الإشارات وتفسيرها على أنها ضغط، أما القشرة الأمامية للدماغ تفسرها على أنها أحد مشاعر الضحك الممتعة.

ويعتقد علماء البيولوجيا التطورية وعلماء الأعصاب أن ملامسة تلك الأطراف الحساسة، تجعلنا نضحك لأن الدماغ هو من يخبرنا أن نضحك وليس القشرة الحسية المسؤولة عن الإحساس بالضغط والالم والحرارة، لأن مناطق أسفل القدمين وتحت الإبطين وقرب الحلق بالرقبة، يتخذ الجسم الوضعية الدفاعية في حال ملامستها متوقعا الألم.

لكن لماذا لا نضحك عندما نقوم بالعملية بأنفسنا؟ أي القيام بملامسة تلك الأطراف

يعتبر دماغ الإنسان أذكى من أن يستجيب لإشارة وهمية أنت تتوقعها، لذلك لا يضيع الدماغ وقته في تفسير هذه الإشارات المتوقعة والمعروف نتيجتها مسبقاً.