شاركت جامعة الفلاح في معرض التخصصات الأكاديمية، الذي نظّم افتراضياً عبر منصة "زووم" بالتعاون مع مكتبات الشارقة العامة، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب، وذلك بمشاركة 13 جامعة وكلية ومعهد من دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث بلغ عدد الحضور نحو 1500 من الطلبة والخريجين والأهالي.

وأتاح المعرض للطلبة الفرصة لمعرفة المعلومات المطلوبة حول الخيارات الدراسية داخل دولة الإمارات وخارجها، حيث ركزت الجلسات التي قدمها عدد من الأكاديميين وعمداء الكليات والمختصين في الجامعة على تعريف طلبة المرحلة الثانوية والراغبين في استكمال دراستهم في جامعة الفلاح على معايير ومتطلبات القبول، وآلية التسجيل في البرامج الأكاديمية المتوفرة ضمن اربع كليات، وهي كلية إدارة الأعمال، وكلية الاتصال الجماهيري، وكلية القانون، وكلية الآداب والعلوم الإنسانية.

وقدم الدكتور سامر عبدالهادي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة الفلاح عرضاً افتراضياً بعنوان «من الجامعة إلى الحياة المهنية»، تضمن شرحاً لما تقدمه الجامعة من البرامج والأنشطة والمهارات التي يكتسبها الطلبة في البيئة الجامعية، وكيفية استفادة الخريج منها في حياته العلمية والعملية في المرحلة ما بعد التخرّج.

كما شارك عدد من أعضاء الهيئة التدريسية بالجامعة في تقديم عرض مفصل للبرامج الأكاديمية المتاحة التي تطرحها كلّيات الجامعة المتعددة.

وفي ذات السياق تحدث الطالب عبدالله الفارسي خريج كلية القانون عن تجربته الشخصية في الدراسة الجامعية ومدى استفادته من برنامج البكالوريوس في القانون على الصعيد المهني، بالإضافة إلى العديد من المساهمات والمداخلات والاستفسارات التي تمت الإجابة عليها.

وتسعى جامعة الفلاح من خلال مشاركتها إلى تعميم الفائدة على الطلبة وأولياء أمورهم وتوجيههم نحو اختيار البرامج الأكاديمية المناسبة، لمواكبة تطلعات المستقبل في ظلّ هذه التحولات والتطورات التي يشهدها عالم الأعمال.