نظمت شؤون الطلبة في جامعة الفلاح حلقة شبابية قدمها الكاتب والإعلامي هــزاع الشـحي للتحدث حول مشواره الإعلامي والتحديات والمهارات التي لابد أن يمتلكها الإعلامي الناجح، وذلك بحضور عميد شؤون الطلبة الدكتور سامر عبد الهادي، وعدد من طلبة كلية الاتصال الجماهيري.

في البداية تحدث الأستاذ هزاع الشحي حول الإعلام في الوقت الحاضر، موضحاً أهميته الكبيرة في حياتنا اليومية والعملية، حيث تمتاز وسائل الإعلام اليوم بسرعتها، ومرونتها، وقوة تأثيرها على الجمهور، فشبكات التواصل الاجتماعي أصبحت اليوم واقعاً ملموساً ومتاحاً للجميع.

وسلط الاستاذ هزاع الشحي الضوء خلال الجلسة على بداية مشواره الإعلامي، وأشار إلى أهمية التخصص الأكاديمي في مجال الإعلام، وهو من وجهة نظره يعد الذراع الثانية التي تساهم في إبراز الموهبة، مما يمنحان الجرأة والقدرة على مواجهة الجمهور وهما أمران ضروريان في خوض تجربة الإعلام.

 

كما أكد على أهمية الاستمرارية والتدريب المتواصل لصنع النجاح، فالتدريب الإعلامي وتسحين نقاط الضعف، وصقل نقاط القوة التي يمتلكها الإعلامي الناجح هو عبارة عن استثمار للمستقبل، حيث أنه بذلك يصنع أجيالاَ مؤهلة لخوض غمار التجربة بمهنية عالية.